تعرّف كيف يمكنك دعم صحتك القلبية باختيار غذائي بسيط

تعرّف كيف يمكنك دعم صحتك القلبية باختيار غذائي بسيط

سبتمبر 23, 2020 Off By ideogramuseo

خلال السنوات الماضية كان لأمراض القلب والأوعية الدموية انتشار أكبر بين أفراد المجتمعات المختلفة من مختلف الأعمار مقارنةً بالعقود السابقة؛ ولعل ذلك يرجع بشكل رئيسي لما استجد على حياتنا من ممارسات وسلوكيات حياتية ذات مستوى نشاط أقل بالتزامن مع اتباع الأنظمة الغذائية غير الصحية والغنية بالأطعمة الضارة والمسببة للمشاكل والاضطرابات في أجهزة الجسم المختلفة، ويبدو جلياً الاتجاه الكبير من قبل الناس نحو الأطعمة الجاهزة والمعالجة المغرقة بالدهون والمحليات الصناعية وما شابهها من مركبات تتسبب في ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم، كما تحتمل آثاراً متعددة على الصحة القلبية، ولما للأمر من أهمية فقد ارتأينا التطرق للحديث عن اختيار غذائي من شأنه تقديم مساعدة كبيرة في هذا الأمر عند تضمينه في النظام الغذائي الخاص، وهو أحماض أوميغا 3 الدهنية.

أحماض أوميغا 3 هي أحماض دهنية ذات ضرورة صحية مثبتة علمياً ومدعمة بالكثير من الأبحاث والدراسات، وتضم هذه الأحماض كل من حمض إيكوسابنتاينويك (EPA) وحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA)، وحيث أن الجسم لا يملك القدرة على تصنيع هذه الأحماض فإنه يتم الحصول عليها من الأطعمة الحيوانية وبشكل خاص السمك، أو من الأطعمة النباتية وتكون على شكل حمض ألفا لينولينيك (ALA)، كما يمكن الحصول عليها على شكل كبسولات متوافرة في الصيدليات في حال لم يتوفر المصدر الغذائي لها، وبالقيام بذلك يمكن تحقيق العديد من الفوائد على مستوى صحة القلب والأوعية الدموية من بينها:

  • تقليل احتمالات الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وتقل مخاطر الوفاة نتيجتها في حال كان الشخص مصاب فعلاً.
  • تساعد أحماض أوميغا 3 في منع تكتل الصفائح الدموية، المر الذي يخفض من احتمالات حدوث جلطات الدم.
  • تنظيم مستويات الكوليسترول في الدم بنوعيها؛ فترفع من مستوى الكوليسترول الجيد (HDL) وتقلل من مستوى الكوليسترول السيء (LDL).
  • تسهم أوميغا 3 في تثبيط إنتاج المركبات التي تُطلق في الجسم أثناء الاستجابة المناعية، والتي بدورها تتسبب في تصلب الشرايين، وبذلك فإن لها دور تخفيض الإصابة بتصلب الشرايين.
  • تثبط عملية تكوين الدهون الثلاثية في الكبد، وبالتالي تحافظ على مستوياتها منخفضة في الدم.